خواطر

خواطر او الخاطرة هي تعبير عن مكنونات النفس وما يدور فيها من صراعات أو حب أو حزن أو حتى ضيق أو ألم أو فرح وسعادة

  • ما الذي يحدث في المغرب؟

    ما الذي يحدث في المغرب؟

    سألني أحد الأصدقاء من الشخصيات الخيالية التي تعافرني للظهور في بعض القصص التي أكتبها، شخصية تعيسة، ثرثارة، تحاول ما أمكن ضبط إيقاع الخيال من خلال عقدة النص، فنص

  • اذكُريني

    اذكُريني

    جلسَ الشيخ بجانب حفيده، واضعاً يده المجعّدة على رأسه، فإذا بدمعة سارقة تنزل من عين العجوز على خد الطفل، فينهض الطفل مستغربا من مصدر تلك الدمعة.  كانت أول مرة ير

  • التعليم بالمغرب إلى أين وإلى متى؟

    التعليم بالمغرب .. إلى أين وإلى متى؟

    جل الأساتذة الذين تعرفت عليهم والذين لم أتشرف بعد بمعرفتهم لديهم رغبة مشتعلة وطموح كبير من أجل الرفع من مستوى التعليم ببلادنا ولو على حساب مستحقاتهم الهزيلة في

  • الرجل الذي يفكر ساعة في الدقيقة

    الرجل الذي يفكر ساعة في الدقيقة

    وفي كل ليلة كان يقصد أطول طريق نحو منزله، رغم الطقس البارد الذي يجعل المدينة خالية من المارة، لطالما أحبَّ الشوارع الخالية، الباردة والمظلمة؛ قد يرجع هذا إلى تش

  • يوميات صحافي فاشل

    يوميات صحافي فاشل

    مشروع صحافي فاشل يأتي متأخرا كل يوم فيرقب السكارى والحمقى يتربصون به آخر الليل. يصعد عبر درج اﻹقامة فالمصعد معطل، يفتح باب الغرفة البئيسة، يجد مصباحها معطلا بدو

  • اعذرني

    اعذرني

    في موقف حياتي عابر عادي قد لا يبدو ذا أهمية عند الأغلبية، أُرسِل لي مقطع صوتي لشخص يُعبر عن حنينه للأيام الخوالي، فما كان مني بعد سماعه إلا أن انتقدت طريقة إلقا

  • ذاكرة حبيبة الجزء الأول

    “ذاكرة حبيبة” -الجزء الأول-

    في ليلة شتاء باردة ارتدتْ جلبابها وأسرعت نحو الباب، فلها موعد مع حبيبها الذي ألمَّ به المرض طيلة نهاية الأسبوع، أدارت مفتاح السيارة الأتوماتيكية الغريبة عنها، ف

  • مد وجزر

    مد وجزر

    غريب حال هذه الدنيا، تُغرقك في دواماتها وهي على يقين أنك لن تفلح في مُجَابَهَتِهَا، تَحملك إلى حد اليأس ظَنّاً منك أن اللعبة بَلغت حدها لكنها بالكاد تَبدأ، كَأُ

  • تمردت و لكن فقدت نفسي

    تمردت .. و لكن فقدت نفسي!

    أقفُ اليوم عاجزاً عن المصالحة مع ذاتي؛ فما بين مبادئٍ أريد أن أتبناها وليست لي، ومبادئ ترعرعتُ في حضنها وليست لي أيضاً، أريد أن أجد نفسي. ما بين الضفتيْن جحيمي

  • خواطر الماضي

    خواطر الماضي

    لكل منا حلم في الماضي كنا نعتقد أنه في استحالة حدوثه لايمكن لحياتنا أن تستمر، لكن ماذا عنك الآن، هل حققته؟ هل توقفت حياتك؟ هل يزال راسخا في ذهنك أم أن ذاكرتك بد

  • عش حزنك كاملا كما يجب

    عش حزنك كاملا كما يجب

    توقف عن لعب دور القوي الذي لا يقهر، الذي لا يهزمه حزن كبير ولا تسقطه كل أنواع الخسارات… توقف عن لعب دور أكبر من سنك أقوى من قدراتك و لا ترفع سقف التحمل كث

  • رحلة الزمان والمكان

    رحلة الزمان والمكان

    “لمَ عليه أن يزور هذه البلاد الجميلة في مناسبة تعيسة كهذه؟ لو كان الأمر بيده لسكن فيها بعد أن سكن إليها منذ أمد”. هكذا كان يفكر حين استوطن المقاعد ا

  • ذكريات صغيرة

    ذكريات صغيرة

    هذا الصباح، بينما كنت أنتظر سيارة أجرة بملل يقطعه بعض التأفف، لمحت مدير المدرسة الابتدائية التي درست بها، كان يرتدي جلبابا بنفسجي اللون فاقعه، ويتبعه حارس البوا

  • أن تكوني فتاة في مجتمع يخشى التأنيث

    أن تكوني فتاة في مجتمع يخشى التأنيث

    أنا هنا بعد مئة ورقة تمزقها العادات والتقاليد والخوف، أكتب بلغة قريبة من الوضوح بعيدة عن تجسيد حقيقة الواقع الذي تعانيه النساء من أنفسهن أولا، ومن نساء أخريات ث

تنبيه

أنت تستخدم مانع الاعلان المرجو دعمنا عن طريق تعطيله