كمل البيان

كَمُلَ البيانْ
كَمُلَ البيانُ فكان وَجْهَ مَليحَةٍ
نَطَقَتْ بِأَسْرارِ الوُجودِ عيونُها

تاه السُّؤالُ فَلاحَ بَعْضُ جوابِهِ
عَبَراتِ شَوْقٍ في الفُؤادِ تَعَتَّقَتْ

خَفَقَ المَدَى واهْتَزَّ مِنْ خَفَقَانِهِ
حُلُمٌ تَبَعْثَرَ في السَّرابِ كِيانُهُ

ما لي سبيلٌ لِلْخَلاصِ من الهوى
إِلّا بِأَنْ يَجتاحَني.. وَيَسُودَني..
وَيَطيرَ بي حيث الجنونُ سفينَةٌ
ويطير بي حيث الجنونُ سفينةٌ
سُفُنُ الجُنونِ نَجاةُ غَرْقَى المُشْتَهَى
وَيَظُنُّ بَعْضَ الإِثْمِ من لَمْ يَعْشَقِ
والمُشْتَهى غَرَقي بِفَيْضِ جَمالِها
وَيَضيعُ في لُجَجِ الصَّبابَةِ زَوْرَقي

ضاعَ الكَلامْ
ضاعَ الكَلامُ فجاء بَوْحُ قُلُوبِنا
نَظَراتِ عِشْقٍ نَنْتَشي بِكُؤوسِها

فاضَ الهُيامُ فَذابَ بَحْرُ خَيالِنا
في قُبْلَةٍ صاغَ الخُلودُ حُروفَها
ونَبيتُ نَقْتَرِفُ الخَيالَ بِلَذَّةٍ
ونَبيتُ نَغْتَرِفُ النُّجومَ وَنَعْتَلي
كَيْما نُضيءَ العُمْرَ مِنْ لَأْلائِها

كَمُلَ البَيانْ
كَمُلَ البَيانُ فَكان وجه مليحةٍ
كَمُلَتْ لِفَرْطِ دَلالِها أَوْجاعُنا

كمل البيان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.