عبد الرحمان الفراع

أعمل كتقني صيانة في مكتب أساليب الصيانة الميكانيكية.
  • يوليو- 2020 -
    6 يوليو
    خواطر
    الغروب الأخير

    الغروب الأخير

    لم يكن في الحسبان أن يصيبني هذا الفيروس الفتاك، كورونا المستجد، فقد حاولت جاهدا اتخاذ كل وسائل الوقاية من اعتزال التجمعات، النظافة الدائمة، وغيرها من الوسائل ال

تنبيه

أنت تستخدم مانع الاعلان المرجو دعمنا عن طريق تعطيله