الأم

  • خواطر
    ليتنا لم نكبر

    ليتنا لم نكبر

    كبرنا يا أمي وتبخرت أحلامنا الوردية، لقد أيقنا أن الزمن ليس كما نظن. لقد كبرنا يا أمي وتغير كل شيء حتى النوم الذي كنا نرفض أن نغط فيه أصبح لا يرانا إلا مرة أو م

  • أدب
    قاعة الانتظار

    قاعة الانتظار

    قبل ولوجها كالعادة استوقفني الحارس عند المدخل الرئيسي يسأل عن بطاقة الانخراط وعن بطاقة موعد الحصة!! وبعد تحققه من مرغوبه يكرر العبارة نفسها ككل مرة “ستدخل

  • خواطر
    مفاوضات مع عزرائيل

    مفاوضات مع عزرائيل

    ممرات فارغة.. جو موحش، إضاءة خافتة وأصواات الطبيعة تتسلل، صاخبة أحياناً وصامتة أحايين كثيرة.. نجلس أنا وصديقتي نتحدث كتيرا ونصمت أكثر.. ممرات المركب الجراحي حال

  • مجتمع
    العجوز الطفلة

    العجوز الطفلة

    زرت بعض أفراد العائلة، وعندما كنت ألقي عليهم التحية وجدت امرأة عجوزا بينهم، أردت أن أحييها أيضا لكنها لم تكن تشبه العجائز، كانت تضحك كما الأطفال، عندما مددت يدي

  • مجتمع
    لا مفر من الواقع

    لا مفر من الواقع

    حزمت أمتعتها ولبت دعوة ابنها وعزمت على اللحاق به غير مبالية بوداع أو فراق ولا حتى بطعم الغربة الذي ستعاني منه، الشئ الأهم الذي كان يشغلها هو اللقاء بابنها واحتض

  • خواطر
    شتات العائلات

    شتات العائلات

    أجتمع وعائلتي مرة في الأسبوع، لا على مائدة الأكل ولا في سيارة ولا في صالون المنزل أجتمع وعائلتي شتات عائلتي على حبال الغسيل هنا فقط نتجانس جميعا تلم أمي شتاتنا

  • سيكولوجيا
    من قال أن الرجال لا يبكون

    من قال أن الرجال لا يبكون

    لا أحد يمكن أن ينكر أنه سمع وشاهد في صغره ولدا يبكي، ولكن ماذا تفعل أمه لكي تسكته وتهدئ من روعه؟! أغلب الأمهات يقلن لأولادهن في هاته اللحظة “لا تبكي فأنت

  • سيكولوجيا
    الموت سر سعادتي

    الموت سر سعادتي

    الموت والسعادة، لفظان متناقضان اصطلاحا وواقعا، فكيف يمكن للموت أن يكون سببا في السعادة وهو الذي اقترن به الحزن والفقد؟ صدقني أن فكرة الموت لا تكاد تفارق مخيلتي،

  • مجتمع
    ليس الأول ولن يكون الأخير

    ليس الأول ولن يكون الأخير

    الأكثر حظا منا استفاق على الخبر، والأقل حظا احتساه ليلا طويلا يتخبط بين الكوابيس، بين عدنان وصرخاته، بين آهات أم وصرخات أب، بين حلمه الذي تبخروآماله التي انصهرت

  • مجتمع
    خطوات قدر‎

    خطوات قدر‎

    كانت سعيدة ونشيطة مجتهدة وطموحة، كلها أمل وتفاؤل، كانت تعشق والدتها وشغوفة بها لما تغدقه عليها أمها من حب وحنان فائقين، مما كان يزيدها تقدما وتفوقا وعطاء في درا

  • خواطر
    طردني الاحتلال من وطني وقتلني بالمهجر

    طردني الاحتلال من وطني وقتلني بالمهجر

    سحبتني رياح الهجرة إلى مكان بعيد، ذلت بي لقمام الوصول.ظننت أنني أصبحت شهيدا على ناصية الحدود، ممتلئا بالدماء “كبطيخ أحمر اللون باعه فلسطيني موجود في سوق ا

  • خواطر
    إلى امرأة لا تعوضها نساء العالم

    إلى امرأة لا تعوضها نساء العالم

    مرت سنتان، جف عودك في القبر بيد أن ذكراك لا تزال غضة طرية، لا زال طيفك يملأ المكان ويحوم به؛ عبق عطرك، رنين خطواتك في الصباح وأنت تمشين الهوينى نحو غرفتي، رجفة

  • خواطر
    فلتغفري أمّاه

    فلتغفري أمّاه

    توفيت منذ أيام امرأة من العائلة تقربني من بعيد، كانت اللقاءات بيننا لا تتعدى رؤوس الأصابع، غير أن وَقع الحادثة في قلبي كان أليما نوعا ما، ربما لأن حديثها معي كا

  • خواطر
    سؤال يتيم

    سؤال يتيم

    انكباب حروفنا في سراديب الأحزان والقرح ليس لنحضكم على أن تشفقوا وترثوا حالنا وتدمع مآقيكم علينا… إنما فيض من إيثار أساريرنا لنطلعكم على ظلمة أكواننا وعتمة

  • مجتمع
    خواطر عن التذكير والتأنيث

    خواطر عن التذكير والتأنيث

    قبل ظهور التخصص في المجتمعات، كان أقدم تقسيم للعمل قد نشأ بين الرجل والمرأة، بموجبه يخرج الرجال للصيد وتبقى النساء بالمساكن… كان تقسيما عفويا ناشئا عن نزو

  • خواطر
    مَـلاذات

    مَـلاذات..

    نَحْن دائماً نتقلب في نِعم الله؛ فتارةً يُسرٌ وتارةً عسر وكِلاهما نِعمة، فإنِ اشْتدّت الكروب تذكر دائما وعد الجبّار: ” فإن مع العسر يسرا، إن مع العسر يسرا