رسالة

  • مجتمع
    مرارة فراق رسالة إلى ابنتي

    “مرارة فراق”.. رسالة إلى ابنتي

    فتحت باب حجرتك التي لم أجرأ لمدة طويلة أن ألِجها، حملقت بالمكان الغالي على فؤادي وأنا أرتعش ليس من الخوف بل من شدة الشوق والحنين إليك، بحثت عنك كالحمقاء وراء با

  • دين
    إشراقة النبي محمد صلى الله عليه وسلم

    إشراقة النبي محمد صلى الله عليه وسلم

    للنبيْ محمدٌ صلى الله عليهِ وسلمٌ عبقريةٌ وإشراقةٌ فيما كانَ يحمله منْ نورٍ لرسالةِ النبوةِ. للرُّؤْيَةِ الصادقة هَدَف وَرِسَالَة وَنَهْج وَاضِح لِهَا وَإِنْ أَ

  • خواطر
    الوداع الأخير 1

    الوداع الأخير

    ها قد عدت مجددا وعادت تتخبط الكلمات بين أناملي، أعلم أن غيبتي طالت بشكل مفرط، لكني ظننت أنني بخير، ظننت أن جروحي تعالجت وتعافيت من الكتابة والتأمت حروفي من جروح

  • خواطر
    رسالة لا أذكر الرقم تحديداً

    رسالة.. لا أذكر الرقم تحديداً

    هذه القصة لا تحتاج مقدّمةً تمهِّد لها الطريق. يكفي أن تتمعن عزيزي القارئ/ة في كلماتها وتأخذ منها بعض العبرة إن كنت عاشقا/ة، وربما ترمي ما بقي منها خلفك وتمضي كأ

  • خواطر
    وسط كل الضوضاء صمت

    وسط كل الضوضاء.. صمت

    كم يلزمنا من اللغة لنخْدِع ولا نُخدَع؟ أو بالأحرى كم يلزمنا من الذكاء كي نَخْدِع ولا نُخْدَع باللغة؟ وهل يخدعنا صمت الآخرين؟ليس بمعنى الخداع السلبي.. بل بصفة عا

  • خواطر
    أهيم بك الجزء الأول

    أهيم بك – الجزء الأول

    كفي عني! بشرتي تندثر على مشرق شبابي. فؤادي ينزف كريات فارغة من أوكسيجين الأمل وأنت لا تحركين ساكنا… تحدثي اجعلي بعض الحروف المنطقية تصل لمسامعي… أنق

  • خواطر
    يوم وجدتك أضعتني

    يوم وجدتك أضعتني

    سيكون هذا هو الصيف الأخير الذي أكتب فيه عنك؛ الصيف الأخير الذي يمدني فيه وجودك بالأمل والتوق والاشتياق…كان من الممكن أن نكمل سويا مسيرتنا ونتم مخططاتنا، ل

  • دين
    عظم المسؤولية

    عظم المسؤولية

    عفوا سيدتي الأم الكريمة، لا تعتقدي أن مسؤوليتك تنتهي عند الحمل والولادة وسهر الليالي أوعند فطام صغارك وذهابهم إلى المدرسة، إنتبهي أيتها الوالدة الحنون، رسالتك ل

  • خواطر
    كهويتي الزرقاء أنت الجزء الثالث

    كهويتي الزرقاء أنت “الجزء الثالث”

    لقراءة الرسالتين السابقيتن: الرسالة الأولى                       الرسالة الثانية محبوبتي، مساء معطرا

  • دين
    اليوم أكملت لكم دينكم

    اليوم أكملت لكم دينكم

    اليوم نكمل لكم سلسلتنا الرمضانية وكلنا أمل ورجاء في أن تكون قد تركت بصمتها في شهركم الكريم الذي انصرف مبكرا، وقد حاولنا أن نتطرق لمواضيع مختلفة وجدنا بذرتها الأ