فريق رياضي جديد يرى النور في مولاي بوعزة

“الهدف من تأسيس هذه الجمعية هو تكوين فريق رياضي لتمثيل البلدة على مستوى الجهة، التنقيب على المواهب، تأطير الشباب، ومحاولة “إنقاذ” الطاقات الشابة من آفة المخدرات“.

بعد غيابٍ دام لعقود من الزمن، عن الملاعب الجهوية و الوطنية، تأسست “الجمعية الرياضية للاتحاد البوعزاوي لكرة القدم” سنة 2020، بهدف إعادة الاعتبار لكرة القدم في هذه البلدة التاريخية.

و قد أعلنت الجمعية الرياضية للاتحاد البوعزاوي لكرة القدم، يوم 29 أكتوبر 2021، عن اللائحة النهائية للاعبين الذين وقع عليهم الاختيار لتمثيل النادي ضمن منافسات العصبة الجهوية بني ملال خنيفرة. و ضمت اللائحة 19 لاعبا تتراوح أعمارهم بين 22 سنة و 29 سنة.

و في تصريح له، أكد رئيس الجمعية الرياضية، بوشتى علوشي أن ” الهدف من تأسيس هذه الجمعية هو تكوين فريق رياضي لتمثيل البلدة على مستوى الجهة، التنقيب على المواهب، تأطير الشباب، و محاولة “إنقاذ” الطاقات الشابة من افة المخدرات”.

IMG-20211102
صورة لفريق كرة القدم بمولاي بوعزة (خاص)

وكأيّ فريق صغير، في بداية مشواره الرياضي، ويخوض أولى تجاربه، فإنه في حاجة إلى الدعم المادي والمعنوي؛ حيث يضيف الرئيس: ” شهد مجال كرة القدم تطورا هائلا. إذ أن الجانب المادي أصبح يشكل عائقا كبيرا أمام الفرق الصغرى التي لا تقوى، في أغلب الأحيان، على الاستمرار. و بالتالي فتوفر العديد من الطاقات و المواهب الشابة، يفرض على جميع الفاعلين الانخراط في إنجاح هذه المبادرة الرياضية و التضحية من أجل المضي قدما بالمجال الرياضي بالمنطقة.”

من جانب آخر، حظيت هذه المبادرة الرياضية بدعم وتشجيع المجلس الجماعي الجديد، الذي يقوده شباب مثقّف، يهدف إلى طي صفحات الماضي ومَحو السواد الذي طال قرية الولي الصالح ” أبي يعزى آل نور”.
ويُعلق أحد متابعي صفحة النادي قائلا: ” حظ موفق لفريق الاتحاد الوعزاوي. و من الواجب دعم هذه التشكيلة لكي تستعيد القرية مجد سنوات السبعينات، الثمانينات و التسعينات. و هي مناسبة للاعتراف بما قدم السيد “بوعزة فرطاس” لكرة القدم البوعزاوية” في سنوات المجد. كما أن جماعة مولاي بوعزة، مدعوة إلى منح اهتمام خاص لهذا الفريق الجديد. فالرياضة من بين أولويات المغرب.”

في حين، نادى اخرون إلى تجاوز “النقد القاسي” خصوصا و أن الفريق يخوض أولى تجاربه. إذ يعلق أحد المهتمين بالشأن المحلي قائلا: ” ما أعلمه شخصيا؛ هو أن فتية من أهل البلدة؛ آمنوا بفكرة تأسيس جمعية رياضية محلية؛ تضم فريقا محليا لكرة القدم مسجلا في العصبة؛ وهم يحتاجون في هذه المرحلة العصيبة للدعم والمساندة؛ رغم ما يمكن أن يتخلل مرحلة التأسيس من أخطاء البداية وهي على كل حال عادية .منطقتنا بحاجة لجهود وأدوار المجتمع المدني؛ وبالتالي فالنقد القاسي قد يقتل المبادرات الخلاقة؛ مثله مثل من يشدب الشتلات ويقتل براعمها. المرحلة اليوم مرحلة الدعم والمساندة والتحفيز؛ وأي تقييم غير محسوب هو سابق لأوانه. “.

هذا، ويجدُر بالذكر القول إن الفريق البوعزاوي يستعد لخوض منافسات العصبة الجهوية بني ملال خنيفرة خلال هذا الشهر. حظاً مُوَفّقاً وأهدافاً كثيرة!

فريق رياضي جديد يرى النور في مولاي بوعزة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.